Friday, October 5, 2007

ذاكـرة الــتــيــه ... بـَـكــَـرة خــيــط


كتاب دخل حياتي ف وقت مناسب جداً . كتاب مُشبع . أدبياً ، و معنوياً لقيته بيعزز حاجة كدة جواية اسمها الاسترخاء و التـقـبُـل . للحياة ككل . زي ما هي كدة شروة واحدة !

عزة رشاد أنا قريتلها قبل كدة مجموعة قصصية اسمها "أحب نورا و أكره نورهان" ، و كان الكتاب اللي قاريته حطمت كل أرقامي القياسية ؛ قريته ف ساعتين ف الطريق بين القاهرة و اسكندرية .. و كانت رحلة زاخرة بالفعل .

عزة رشاد كاتبة مُـحَـفـِّزة . بـتـسـتـفـِز تفكيري كقارئة ، و بتستحوذ عليه بالكامل بعد أول براجراف . من أول الاهداء . أنا لما عيني وقـعـت على الكتاب ، عرفت على طول انه كتاب يساهل .. من معرفتي السابقة بالكاتبة . لكن لو كنت شفته من غير ما أكون قريت لـ عزة رشاد قبل كدة ماكنتش حبصله خالص يعني ... عنوان الكتاب قوي جداً و من الواضح إنه بـُذِل فيه مجهود ، و عادة ما بتكون الكتب ذات عناوين قوية مش عند ظن القارئ . ساعات بتكون أقل شوية من اللي بتوقعه . لكن "ذاكرة التيه" وضعه مختلف شوية . مختلف كتير .

حــــيــــــاة ..

حياة كاملة مطوية جوة كتاب . بنت ، مع التجاهل ، و الظلم ، و القهر ، و الصدمات التي حـدثـتـلـهـا و هي بتراقب تغير أهلها و الحياة كلها من حولها . و قـلَّة الحيلة ، و الرغبة ف التحرر ... من عوائق جواها ، و براها .

كل دة ممكن يطلَّع بني آدمة عاملة إزاي ...

أنا مش عارفة ليه مش عارفة أحكي عن الرواية كويس ، لكن هي كعمل أدبي ممكن . مـــمـــكـــن . يغير حاجات كتير أوي قديمة اترسِّبت ف دماغ القارئ .

أنا ممكن أسمح لنفسي و أقول إن "سحر" بطلة الرواية ، كإنسانة ، مليانة سواد .. و صعب التعامل معها و إرضاءها ، و عايشة في تواطؤ مع نفسها ، و عدم رغبة في التحرر من ماضيها ، من التصالح مع مشاكلها . مع نفسها . و بطريقة أو أخري بتبث سمومها على بعض من حولها ..
و المثال دة ، لو بنت لحم و دم قدَّامي ... حتتعبني .. و مش بعيد طبعاً تكرهني .

لكن الكاتبة ، مش عارفة إزاي قدرت تعطيني كل الأعذار للبنت دي إنها تكون كدة .. و مع الوقت و الخبرات المتتالية - صاعقات قاسية على الروح - بتتعلَّم السماحة ، و النقاء ... و بترضى بماضيها .

و أنا بقرأ الكتاب (قريته في مدة طويلة يعني ، أسبوعين أو أكتر ) كنت حاسة إني بتطوَر معاها ... ف الأول بطلع عقدي و غضبي و سخطي على الناس ، و شوية و أكتفي بالعزلة و الصمت عنهم .. ثم مرحلة الوعي . و ف الآخر التسامح و السلام الكامل مع النفس ، و مع الناس مهما كانت أخطاءهم ف حقي .

تقبُّل حقيقة إن أي حاجة حصلتلي ، حـَــصــلـِـت فعلاً . و مافيش أي حاجة ممكن تحصل و تغير دة . أي مشكلة بقى اتـبـَقـِت ، ف دي مشكلتي أنا . بعيد عن الكـُل .

و أول ما حسيت بالنور دة طالعلي من الكتاب ... كان يوم مميز . مميز فعلاً ، اللي هوة مش عارفة لو ماكنتش وصلت للجزء دة من الرواية يومها كان زماني وصلت فين .

...

كل دة كلام هبل ... انا حسة اني بتكلم كلام مش فاهماه باين !!

اللي عينه تقع على الكتاب ، إوعى تتردد !





"لا أحد يرجع إلى نهار غادره " نص مصري قديم





"هذه الحمى التي تصيبني في الليل راحت تدفع بسائل لزج ثقيل من مسام جلدي . كثافته الغريبة كانت ترج كياني و تـُّشـظـي رأسي المثقل كالبركان ، عرفت أنه رسم لوجودي خارطة جديدة عندما بدأت أشعر بالكراهية تغادرني ، و بالغضب الذي غصت فيه طويلاً يتلاشى .

و بدا لي أن أفكاري الحادة التي كانت تضعني في موضع الإدانة ، مو تـنـقـلـب بعد لحظات لتضعه بنفس الموضع ، تلك المبالغات ، ذلك التطرف ، تلك الكراهية كانت لوناً من العنف لا يلتهم سوى صاحبه .
و إذا فكرت الآن فيمن أشعر بالامتنان له فستكون روح ذلك الفقير البسيط ، الفسيح مثل الفجر ، الذي وقف ذات يوم فوق كل التباينات و قال :
- حيث يكونن الحب ، يكون الرب .
و هذه السلحفاه التي تركتها جارتي المسنة لأرعاها في غيابها تدهشني صـَـدَفــَتـها الصلبة المقسة لوحدات هندسية مثيرة ، أقرأ في تضاريسها العجيبة عبارة : كـُن ودوداً . "


"لا أكره أبي . لا أمتلك الجرأة لذلك ، لكني كلما تذكرت أن مسار حياتي ، مستقبلي كله انهار بيده أشعر برغبة حقيقية في نسيان هذا الرجل الذي ربما لا يكون صحيحاً و لا عادلاً أن أتجاهل ما كان يفعله لأجلي كل يوم بل كل ساعة ، و لن أكف عن الاحساس بيده القابضة على يدي بعد أن يتركني عند باب المدرسة ..."


والله العمل ككل هايل !!!

تعبت من البحث عن مقطوعات أكتبها ... لأن جمال الرواية فيها ككل


بس خلاص


13 comments:

Islam said...

ana faker about noura w nourhan bs mesh faker i got this title where i am sure it is from ur side but where i don't remember, and to get zakiret el tih i love to walahy but no i don't think i will ..... but i can get it from a friend i am sure they will have it bs after ramadan ya rab they will accpet to gave it to me lol

Sara Swidan said...

Islam...

الرسالة و التلميح وصلوا في أحسن حال!!

حديك الرواية أكيد ... هو في حد غيري بيشتري كتب ف الكلية كلها؟؟

خلص انت الكتب اللي عندك ... و ربنا يسهل بعدها

Islam said...

3la fekra howa ketab wa7ed bs beta3 mai w kaman dah mine not yours :P ha w mai mediholy ana 3ashan tewasiny 3ala ely etbalit bih fel 7ayah dah 3ala kalmha so hatih bs :P

Sara Swidan said...

Islam ...

لأ ركز قبل ما تتكلم يا حبيبي... أنا ينضحك عليا بمزاجي يعني ... بالذات ف حاجة جميلة زي الكتب ...

لسة عندك "روميو و جولييت" و
Young Pegasus
تقريباً .. اللي هوة
collection of poems & poets!

ها؟؟

ايه رأيك؟

Islam said...

la2 begad howa ana maraga3tsh romeo w juliet w ba3din estany i will search a7san yekon garalhom 7aga rabena youstor w nice word bye the way u know what i mean ;)

e7na said...

���� � ����� ���� ����� �� �� �� �� �� �������� ������ �����


�� ����� ������� �� � ����

Sara Swidan said...

e7na...

صح .. مظبوط .. تمام !

كنت بتقول ايه بقى؟ عشان كل التعليق وصل علامات استفهام ؟




ولا هو دة المقصود فعلاً ؟؟

e7na said...

ان كنت سايبه كويس والله

مش عارف ايه اللى حصل

Sara Swidan said...

e7na...

يبقى في غريب ف المغارة !!

ولا يهمك يا كابتن ، إبقى ابعته تاني لو حبيت .

آنست و شرَّفت

e7na said...

اه
كنت باقول
قليله تلك الكتب التى نجدها لتؤثر فينا فى وقت اصبحت القراءه امر منسى وغير مهم


وكنت باسال عن قلة تدويناتك

بس خلاص

Sara Swidan said...

e7na...


أنا بخاف أوي يا أحمد وحياة ربنا لما بحس إني بقلل ف الكتابة ، تموت حتة مني على رأي الملك محمد منير ...

خليك ورايا بقى ماتسيبنيش انجرف و أنسر البلوج ..


شكراً لاهتمامك كمان !

:)

e7na said...

بقى تقولى لى هأتوقف عن زياره مدونتك وعاوزانى اشجعك على الكتابه

يا سلاااااااااام

Sara Swidan said...

e7na...

دة اللي اسمه .. الــعـــشـــم !!

وطي صوتك يا بابا .. إنت مش قاعد ف قهوة !!


:)

نوَّرت برده إنت ف بلوجي ولازم أضيفك و بتاع