Tuesday, March 30, 2010

طــعــم الإســفــنــج


قد نصل بأنفسنا لمرحلة من العدالة نتمنى فيها لأنفسنا المزيد مما يؤلمنا . إلى أن نتعادل مع أخطائنا. و نمضي في طريقنا دون ديون نسددها .

***

- "ليه بقى لما بيجيلي أي اكتشاف بكتبه بصيغة الجمع ، و كأنه بتاع كل الناس ؟؟ أنا بتكلِّم عن نفسي ... ماليش دعوة بحد."

وصلتُ لمرحلة من العدالة تمنيتُ فيها لنفسي المزيد مما يؤلمني. إلى أن أتعادل مع أخطائي. و أمضي في طريقي دون ديون أسددها .

و قد ذقتُ طعم حياتي الحقيقي .

***

الآن ... لا أحد يريد أن يتحدث إليّ. أسأل الناس عن أحوالهم ولا يسأل أحد عن أحوالي . لا يتصل بي أحد ، و يغلقون الخط في وجهي وقتما أتصل ... و الأروع من كل ذلك ، أنني أتقاضى أجر بالساعة على كل ذلك .

و أجلس أجري الاتصالات بالتسعة ساعات و أكثر .

نسيت اسمي الحقيقي . و صرت أوقِّع أوراق العمل باسمي الأمريكي . الذي أرى أنني كنتُ أحمله منذ بداية التفاتي لأفلام الكرتون الأمريكية .

"This is Sara Simpson From MetLife Insurance San Diego. Would you Be Interested to Hear an Estimation on Life insurance For Yourself, Sir? "

معظمهم يحاولون أن يكونوا لطفاء . و بعضهم ينجح في الحقيقة . و البعض ، يغضب . و يسب . و يعاود يعتذر و يقول أنه غير مهتم بالتأمين على حياته لأنه بمفرده . وحيد. لا أطفال . لا رفيق. لا شيء يطيل صلاته من أجله . و يظن أنه سيموت على مضض .

أمام الشاشة الملونة ، و تحاوط رأسي السماعات ، و يباغتني المايكروفون أمام فمي بقبلة لا تحدث أبدأً . أجلس ألاعب الناس من بعيد . أقطع حبال أفكارهم . أقطع عليهم ساعات الغذاء و الاستراحة. أعرض عليهم شراء تأمينات على حياتهم باهظة ، كي يتمتع بعدهم أبنائهم و زوجاتهم بحياة رغداء.

"I've all the Life Insurance I Need on Me Right now. That Will Make My Family Happy For a Hundred Years to Come."

أشفق عليهم ،و من ردود أفعالهم التي تستهلكهم. و أضحك منهم.
"هدِّي نفسك شوية يا عم الجاح !! كل دة عشان ضيعت دقيقتين بتتكلِّم معايا؟...ياخسارة الرجالة. "

و أتقاضى أجري ف النهاية .

و أرتشف الشيكولاتة الساخنة . و أضحك لأتفه الأسباب. و في استراحتي ، أعدُ لنفسي الشاي بالحليب ، و آكل كيك. و أقشِّر بالبرتقال لكل أفراد البيت. و أتسلى و أنا أتحدث للمتدربين الجدد ، و آكل شيبسي بالخل و الملح .


"أنا رأيي الشخصي ... إحم ... إن دة هوة أحلى شيبسي حصللي ف حياتي."

و حينما أرد على مكالمات أصدقائي أثناء ساعات العمل أبدأها بـ ...
"Hello! This Is Sara Simps...لا يا شيخة؟؟"
***
سارة سمبسون عادلتني مع أخطائي القديمة .
فـُعـِلَ بها ما كنت أفعله أنا في الجميع منذ بداية حياتي .

و كان الجميع يتحامل على نفسه ، و يضحك مني و من انفعالاتي التي تستهلكني . و كانوا حتماً جميعاً أحكم مني . و يعلمون أن كأس السلف و الدين دوَّار . لا ينسى . و لا يرحم . لكنه لطيف . و عذب . و به قدر كبير من السخرية المضحكة بحق .

و أنا أتحدث لناس بعيدة ، لا يريدون التحدَّث إلي ، يقترب المايكروفون من فمي ، و يتركني أقبِّله . و أجد في إسفنجته طعم حياتي الحقيقي . الشيكولاتة . الكيك . البرتقال . السوداني . الجبن الرومي . النسكافيه. معجون أسناني . و الملح و الخل .

فجأة ، يهون كل شيء عليّ . و أتذوق طعم حياتي الحقيقي .

"أنا رأيي الشخصي ، احم ، إن محدِّش هيظبط الدنيا غير سارة سمبسون. عشان هي الوحيدة اللي عرفت تربيني... أنا بتكلِّم عن نفسي . ماليش دعوة بحد. "

5 comments:

WINNER said...

هو أنا حاسس يعني إن الموضوع له عمق
بس بيتكلم عن ايه، ماعرفش!!
بقيتي بتكتبي حاجات غامضة محتاجة حد يعرفك بشكل شخصي عشان يفهم قصدك منها

بس حلوة الاسفنجة اللي في الصورة دي
:)

Sara Swidan said...

WINNER ...

ليه كدة ؟ دي واضحة جداً أهي و مافيهاش أي ألغاز ...

شغلتي إني أتصل بناس أمريكان أبيعلهم تأمين على حياتهم ...

و اسمي سارة سمبسون بدل سارة سويدان .

مالك بقى؟؟

Sara Swidan said...

كــريــم

في حد اسمه كريم بعتلي تعليق حلو جداً ، و مسحته من غير ما أقصد ...

لو جيت تاني يا كريم ، ابعتهولي تاني ، للأسف أنا دلوقتي مش هعرف أزور مدونتك ...

WINNER said...

"شغلتي إني أتصل بناس أمريكان أبيعلهم تأمين على حياتهم ...

و اسمي سارة سمبسون بدل سارة سويدان . "

ده أنا عرفته لوحدي
بس و بعدين؟؟
هل ده حقيقي؟؟
يعني إزاي بتبيعي تأمين للحياة للأمريكان؟؟ هو انتي قاعدة في أمريكا كدة؟؟ و لا في مصر بس بتبيعي للأمريكان؟؟
مش بقولك عاوزة معرفة بشكل شخصي عشان الموضوع يتفهم

بلاش كل ده
انتي عاوزة تقولي:
"قد نصل بأنفسنا لمرحلة من العدالة نتمنى فيها لأنفسنا المزيد مما يؤلمنا. إلى أن نتعادل مع أخطائنا. و نمضي في طريقنا دون ديون نسددها."

ده غرضك من الموضوع؟؟

و لا عاوزة تقولي:
"ليه بقى لما بيجيلي أي اكتشاف بكتبه بصيغة الجمع ، و كأنه بتاع كل الناس ؟؟ أنا بتكلِّم عن نفسي ... ماليش دعوة بحد."

ممكن أكون أنا اللي مش قادر أفهم
معلش المذاكرة بتأثر ع الدماغ شوية

بس فيه ملحوظة:
بتكتبي كل فين و فين
هل ده كسل مثلاً و لا مش فاضية؟
مجرد ملاحظة

Sara Swidan said...

Winner...

طب كويس والله إن الفكرة دي وصلت ، أنا كنت فاكراها أكتر حاجة غامضة ف الموضوع ...

تاني حاجة : هتفرق أوي يعني أنا ف أمريكا ولا ف مصر ؟؟

هي القصة كلها جوة عقل و قلب بني آدمة . مش مهم هي فين يعني ..

لكن أنا ف مصر يا سيدي ، و ببيع الكلام دة عن طريق معجزة الإنترنت ...

ملحوظتك بقى : كسل كسل كسل كس س س سل .. نوووووم ...

يا سلااااام